أثبت بعض العلماء مؤخراً أن هناك خارطة للحب موجودة في دماغ الإنسان.

هذه الخريطة هي التي تساعد الإنسان على معرفة

ما إذا كان الشخص المقابل له مناسب للارتباط به أم لا.

يفيد العلماء أن خريطة الحب الموجودة في دماغ الإنسان

هي عبارة عن مجموعة من الصفات

التي يرغب الإنسان بوجودها عند الشخص المثالي

الذي يطمح للارتباط به.

بحيث أنة حالما تقابل شخصاً تتوفر فيه الصفات الموجودة في دماغك

فإنك تشعر بالإنجذاب نحوه والعكس صحيح.

هذه الصفات تخزن في الدماغ خلال جميع مراحل الحياة

مثل ابتسامة أمك و روح الدعابة عند أبيك

أي أنها صفات تتجمع على مدى مشوار الحياة

على شكل خريطة موجودة في عقلك الباطن.

عندما تقابل إنسانا تنطبق علية معظم الشروط

فإن الدماغ يفرز مادة كيماوية تبعث على الشعور بالفرح.

كذلك يفرز الجسم هرمونات أخرى.

إضافة إلى ذلك فان الجسم يفرز كميات إضافية من الأدرينالين والنورادرينالين

مما يسبب احمرار الوجه، تعرق اليدين، سرعة التنفس، وتسارع في ضربات القلب.

بعد ذهاب الشخص فإن مفعول هذه المواد الكيماوية ينخفض من الدم

و يصاب الإنسان بالإرهاق و الاكتئاب.

هذا الأمر يفسر لماذا يصاب الإنسان بالحزن عندما يكون بعيدا عن الشخص
الذي
يحبه
.



lhi, hgsff hg`d d[ug; jvjhp ggaow lk H,g lvm ja,ti ? ikh; glh`h l[l,um Hovn lvhpg la,hv lu/l ltu,g hgYkshk hgh;jzhf hgjd hg]lhy hgpf hgpdhm hg[sl hgau,v hguglhx hgrgf hfjshlm jfue jauv oghg [ldu dsff d;,k svum uk]lh ugdm white tYk;